منتديات القامشلي

بأدارة شيراز
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 ماسية الضاد في حلب - 24/06/2007 ..ز

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
shiraz
Admin
avatar

ذكر عدد الرسائل : 284
تاريخ التسجيل : 26/06/2007

مُساهمةموضوع: ماسية الضاد في حلب - 24/06/2007 ..ز   الأحد يوليو 01, 2007 8:43 am

ماسية الضاد في حلب - 24/06/2007









الضاد حسنائي شغفت بحبها‏
وسلوت زين الغانيات سعادا‏
وملأت كأسي من سلافة حسنها‏
وقطفت من جناتها الأورادا‏
ووقفت في محرابها متخشعاً
حتى عشقت الزهد والزهادا‏
في الضاد وجداني وذوب مشاعري تتلو حياتي أن تلوت الضادا‏
بدافع من مشاعر الوفاء والعرفان لدى جمهور المثقفين في مدينة حلب تنادت صفوة من محبي المجلة وأصدقاء عميد أسرة الضاد الراحل إلى الاحتفال باليوبيل الماسي لصدور مجلة الضاد وبلوغها سبعة وسبعين عاماً من عمرها . وإحياء ذكرى مؤسسها عبد الله يوركي حلاق الصحفي البارز والشاعر والأديب , ودعماً وتشجيعاً في الوقت نفسه لنجله رياض عبد الله حلاق وسائر أسرته والذي تسلم الشعلة من والده الراحل ومضى على رأس هذه المجلة بكل دأب وإخلاص.
لقد شهد شهر حزيران في هذا العام 2007 حفلاً بهيجاً في هذا العيد الماسي ضم نخبة من وجوه المجتمع ومثقفي المدينة ومن جميل المصادفات أن تتعانق في ذلك اليوم مناسبتان ثقافتيان بارزتان هما الاحتفال باليوبيل الماسي لمجلة الضاد والاحتفال أيضاً بالذكرى العشرين لتأسيس صالة أمية للفنون في فندق شهباء الشام .
وهذا المعرض في مجمل محتواه يضم مجموعات غزيرة من الصور الفوتوغرافية ومن الوثائق والشهادات والرسائل والخطوط والأوسمةوالميداليات,وهي جميعاً متصلة الخيوط بمؤسس الضاد وأسرة تحريرها عبر السنين . ‏
ذكر جرجي زيدان في كتابه تاريخ آداب اللغة العربية : " أن مطبعة نابليون لم تكن أول مطبعة عربية عرفها الشرق العربي,فقد كان السوريون أسبق المشارقة إلى الطبع بالأحرف العربية,وكانت أسبق المدن إلى الفضل حلب "
.. صدرت مجلة / الضاد / سنة 1931 بفضل صاحبها ومحررها عبد الله يوركي حلاق استمرت في أداء رسالة الكلمة حتى يومنا هذا طوال سبعة وسبعين عاماً . وبذلك تكون الضاد الشهرية أطول المجلات عمراً في سورية بعد المجلة الفصلية مجلة مجمع اللغة العربية بدمشق.‏ وصوت الضاد في رأي كثير من فقهاء اللغة وعلماء اللسانيات والصوتيات حرف امتازت به العربية وكادت تنفرد به دون سائر اللغات وأبو الطيب المتنبي أول من أشار إلى ذلك في الشعر العربي قبل أكثر من ألف عام حين قال مفتخراً بقومه العرب ومعتزاً بلسانهم الضادي :‏
وبهم فخر كل من نطق الضاد‏
وعون الجاني وغوث الطريد‏
ومجلة الضاد منذ نشوئها اتسمت بالطابع الثقافي الأدبي الاجتماعي.وقد كانت مراداً لمعظم أقلام الأدباء وقرائح الشعراء في ذلك الجيل السابق مثل : بدوي الجبل وعمر أبو ريشة وعبد اللطيف اليونس وسعد صائب وعمر يحيى وبدر الدين الحامد وعمر بهاء الأميري وخليل هنداوي وجميل محفوظ وسامي الكيالي وعبد الوهاب الصابوني وسامي الدهان وصبحي الصواف,وعيسى فتوح وعدنان الخطيب ويحيى الهاشمي وعبد الرحيم حصني وعبد الله حجار ويوسف عبد الأحد ومحمود فاخوري وعزيزة هارون ومحمد قجة...فضلاً عن أدباء الأقطار العربية مثل كرم ملحم كرم واسكندر معلوف وسليم البستاني وألبير أديب من لبنان,ومثل نقولا زيادة ومحمد العدناني وأكرم زعيتر من فلسطين,وحافظ جميل وحارث طه الراوي من العراق,ومثل وديع فلسطين ومحمد عبد الغني حسن وعادل غضبان من مصر ..‏
علما أن ما يميز مجلة / الضاد / ويبرز فيها خصوصيتها هو اهتمامها بأحوال أبنائنا في بلاد المهجر , ولا سيما في بلدان القارة الأمريكية.فقد فتحت المجلة صدرها الرحيب لأخبار المغتربين العرب وأحوالهم ومنتدياتهم ومحافلهم,كما رصعت صفحاتها بأشعارهم ومقالاتهم وقصصهم والكثير من بحوثهم ودراساتهم..لقد احتفظت الضاد عبر مجلداتها المتعاقبة بالكثير مما كان يرفده أدباء المهجر وشفيق معلوف ورياض معلوف وشكر الله الجد والشاعر القروي والياس فرحات ونظير زيتون وأمين مشرق وميشال مغربي وجوزيف أيوب...
أما السمة الأخرى البارزة التي أمتازت بها مجلة الضاد فهي تلك الأعداد الخاصة التي دأبت على إصدارها في كل حين مثل العدد الخاص عن أبي العلاء المعري ثم عن سامي الكيالي وعمر أبو ريشة وسامي الدهان وصبحي الصواف ..وكذلك عن القانوني نصرت منلا حيدر وعن طب العيون روبرت جبجيان والموسيقار سامي الشوا,ثم العدد الخاص بزيارة البابا يوحنا بولس الثاني لسورية, ومثل ذلك عن الحلبيين في المهجر ..
كما تصدرت صالة العرض المجلدات الخمسة والسبعون من أعداد المجلة . لقد توضعت كل هذه الأعمال وسواها في رحاب صالة أمية متوجة بمجمل دواوين عميد الضاد وأعماله ومؤلفاته التي قارب عددها عشرين كتاباً,ومنها مجموعاته الشعرية :خيوط الغمام حصاد الذكريات عصير الحرمان ومجموعاته القصصية : الزفرات في حمى الحرم قصص الميلاد , ثم كتبه ومقالاته المجموعة مثل : أعلام العرب في القومية والأدب قطاف الخمسين حلبيات عشت مع هؤلاء الأعلام الحلبيون في المهجر..ألخ . وقد أصدرت أسرة تحرير المجلة في هذه المناسبة كتاباً تذكارياً شاملاً أعده رياض حلاق وحمل اسم : / ثمار الضاد في رحلة العمر / .‏
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shiraz.american-forum.net
 
ماسية الضاد في حلب - 24/06/2007 ..ز
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» حصريا البوم شيرين عبد الوهاب بطمنك حاليا على منتدى علوم بنها
» تاريخ مدينة المنزلة ( ولماذا سميت هكذا )
» ابتكارات جديده لتزين غرفة نومك!!!!!!!!!!!!!!!!
» منهج التوجيهي الفلسطيني الجديد لعيونكم ..
» نماذج امتحانات التوجيهي 2007 مع الاجابة النموذجية لجميع المباحث‎

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات القامشلي :: ثقافة وفنون-
انتقل الى: